الجمعة - 14 حزيران 2024

وزيرة فرنسية تطالب بمعاقبة لاعب موناكو المالي محمد كمارا بسبب شارة دعم المثليين

الأربعاء - 22 أيار 2024 14:42

طالبت وزيرة الرياضة الفرنسية إميلي أوديا كاستيرا -اليوم الاثنين- بتوقيع "أقصى عقوبة ممكنة" بحق محمد كمارا لاعب موناكو الفرنسي وفريقه بعدما غطى لاعب الوسط شارة دعم المثليين على قميصه.

وغطى كمارا (24 عاما) الشارة بشريط أبيض عريض قبل مباراة موناكو الأخيرة في الدوري أمس الأحد، والتي سجل خلالها ركلة جزاء في فوز فريقه برباعية نظيفة على نانت.

وأبلغت أوديا كاستيرا محطة "آر تي إل" الإذاعية الفرنسية عندما سُئلت عن العقوبات المحتملة بحق لاعب منتخب مالي وناديه "نعم بالطبع، إنه تصرف غير مقبول".

وتابعت "أبلغت رابطة دوري المحترفين لكرة القدم بوجهة نظري في ما حدث مساء أمس، وأعتقد أن مثل هذا السلوك يجب أن يواجه بأقوى عقوبة ممكنة ضد اللاعب والنادي الذي سمح بحدوث ذلك".

وسُئل أدي هوتر مدرب موناكو بعد المباراة عن تصرف كمارا، فقال -في إشارة إلى مبادرة دعم المثليين- "في البداية، أود أن أقول إننا كناد ندعم الحملة التي ينظمها الدوري".

وأضاف "بالنسبة لما فعله (كمارا) كان تصرفا فرديا، سنناقش معه الأمر، ولن أصدر المزيد من التعليقات".

وأنهى موناكو الموسم في المركز الثاني بالدوري الفرنسي خلف باريس سان جيرمان ليتأهل إلى النسخة المقبلة من دوري أبطال أوروبا.

المصدر : وكالات

التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر.
أضف تعليقك
الأسم:
التعليق: