الجمعة - 14 حزيران 2024

عالم أحياء: البشر سيتطورون بطرق غريبة والنساء سيحملن بسن متقدمة وسيفضلن “أصحاب الكروش”

الخميس - 30 أيار 2024 15:00

كشف عالم الأحياء التطوري، نيكولاس لونغريتش، عن طرق غريبة سيتطور بها البشر في القرون القادمة، بما في ذلك حمل النساء في سن متقدمة، وفق ما أوردته صحيفة "ديلي ميل".

ونقلت الصحيفة عن لونغريتش، الأكاديمي (المولود في ألاسكا) بجامعة باث في إنجلترا قوله: "تخلصنا إلى حد كبير من الحيوانات المفترسة كعامل انتقائي. انخفض العنف بشكل كبير أيضا كعامل انتقائي. لا يزال يحدث (العنف)، لكن عدد الأشخاص الذين يموتون بسبب الحرب أو القتل أقل من أي وقت مضى في تاريخ البشرية".

كما يُقضى على المرض في معظم الأحيان، ولكن ليس بالكامل: ففيروس كورونا ليس إنفلونزا، ولكنه ليس الموت الأسود أيضا، وفقا للونغريتش.

ووفقا لهذا العالم فإن هناك 3 طرق قد يتطور من خلالها البشر كالآتي:

أوضح العالم: "في أوقات الصيد والجمع، يوجد اثنان من الرجال، أحدهما وسيم جدا ولكنه أحمق ويتعرض للقتل. تنجذب المرأة إلى الرجل الآخر لأنه على قيد الحياة فقط (قد يكون قبيحا)".

ولكن في المستقبل، حيث يموت عدد أقل من الناس، ستزداد أهمية الجاذبية وخاصة عندما يلتقي الناس بشركائهم رقميا.

وافترض أنه مع اختيار النساء لشركاء يتناسبون مع طولهن، واختيار كلا الجنسين لتناسق الوجه، سيصبح البشر أطول وأكثر جمالا.

وقال: "غالبا ما تختار النساء الطول، وأعتقد أنه سيكون لدينا مستويات منخفضة من الصلع".

وذكر لونغريتش أن الأشخاص الذين لديهم الكثير من الأطفال سيقودون التطور البشري، حيث سيتم تفضيل جينات الأفراد الذين يمكنهم التكاثر لفترة أطول.

وأردف: "من المحتمل أن ينجب بعض الأشخاص المزيد من الأطفال إذا بقيت الخصوبة لديهم لفترة أطول". كما أن تأخر سن اليأس لدى النساء سيجعلهن أكثر عرضة للاستمرار في الإنجاب، وبالتالي تأخر الشيخوخة وحياة أطول.

ويرى لونغريتش أن النساء قد تميل إلى تفضيل الرجال ذوي البنية الجسدية الهزيلة، مثل جاكي شان، بدلا من الرجال أصحاب الأجساد الرياضية، بغاية إنجاب المزيد من الأطفال بغض النظر عن الشكل، وبالتالي تنتشر جينات جسد الأب (مع الكرش الصغير).


المصدر:وكالات

التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر.
أضف تعليقك
الأسم:
التعليق: