الجمعة - 14 حزيران 2024

تشافي يفضح لابورتا.. ويؤكد:أشعر بخيبة أمل والمدرب القادم سيعاني

الاثنين - 27 أيار 2024 19:34

قال تشافي هرنانديز مدرب برشلونة المقال، إنه يترك النادي وهو يشعر بخيبة أمل لأن عمله لم يحظ بالتقدير الكافي بعد إنهاء الموسم بالفوز 2-1 على مضيفه إشبيلية في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، يوم الأحد.

وقاد تشافي (44 عاما)، الذي انضم إلى برشلونة بعقد مدته ثلاث سنوات عقب رحيل الهولندي رونالد كومان في 2021، العملاق الكاتالوني إلى لقبه 27 في الدوري الموسم الماضي.

وحقق 90 فوزا و23 تعادلا و29 هزيمة في 142 مباراة لكنه أقيل يوم الجمعة الماضي.

وقال تشافي: لدي شعور بأن كل ما فعلته خلال هذين العامين والنصف تسبب في زلزال لقد تم استهدافي عدة مرات في عدة مواقف. أعتقد أن العمل لم يتم تقديره بشكل كاف. هذا العام لم نكن على مستوى المهمة بسبب التفاصيل. خضنا أربع مباريات مهمة لم نتمكن فيها من إنهاء العمل الجيد الذي قمنا به.

وعانى برشلونة، وصيف بطل الدوري الإسباني والذي أنهى الموسم بفارق عشر نقاط خلف ريال مدريد، من موسم محبط إذ خسر من ريال مدريد في نهائي كأس السوبر الإسبانية وفي الكلاسيكو ذهابا وإيابا، وخرج من كأس الملك على يد أتليتيك بلباو في دور الثمانية ودوري أبطال أوروبا أمام باريس سان جيرمان في دور الثمانية أيضا.

وأعلن تشافي في يناير الماضي أنه سيرحل بنهاية الموسم لكنه وافق على العودة الشهر الماضي بعد محادثات مع الرئيس جوان لابورتا الذي غير رأيه فيما بعد وأقاله بعد موسم بدون ألقاب.

وقال المدرب الإسباني: ليس من حقي أن أقول الأسباب أو الدوافع. أعتقد أن الأمر متروك للرئيس لقول ذلك. لم يكن لدي خيار سوى تقبل ذلك. لا يهم إذا كنت أتفق مع الحجج. لن أغادر وأنا أشعر بالارتياح لأننا أردنا الاستمرار. هذه قرارات اتخذها النادي. لقد تفهمنا ذلك واحترمناه لكننا اعتقدنا أن الأمر لم ينته بعد.

وأشار تشافي إلى أنه رغم عدم موافقته على الرحيل، فإنه يتقبل أن النادي أكبر، وأضاف أن مهمة المدرب المقبل لن تكون سهلة.

وأوضح: يجب أن يعلم أن وضعه صعب لأن برشلونة فريق مليء بالتحديات لكن زيادة على ذلك فهو في وضع اقتصادي صعب. لن تكون المهمة سهلة.


وكالات

التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر.
أضف تعليقك
الأسم:
التعليق: